صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 10 من 14

الموضوع: :: صفات المسلمة الملتزمة ::

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    دنيـــا الفنـــاء ~
    المشاركات
    1,486

    Icon44 :: صفات المسلمة الملتزمة ::

    :



    :: صـفات الأخت المسلمـة ::


    كتيب صغير , لكنه كبير الفائدة ورائع جداً جمع فيه

    ما بين الحكمة والموعظة الحسنة نصائح ودرر تكتب بماء الذهب
    . أحببت أن أكتبه عسى أن يكون طريقاً لنا نحو الإلتزام
    كما أنه يشرفني ويسعدني قراءتكن له ونسأل الله
    تعالى أن يعلمنا ماينفعنا وينفعنا بما علمنا ,,,


    الحمدلله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء
    والمرسلين وبعد :

    فإن أخلاق الأخت الملتزمة وسلوكها القويم سبيل لنصرة الدين
    وإقامة صرح الشريعة وأسباب نجاح الملتزمة في مهمتها , فالناس
    لا ينقصهم المتكلمون ولا الخطباء والمتحدثون , وإنما الناس بحاجة
    إلى القدوة , إلى الأنموذج العملي لمبادىء الإسلام , الناس
    بحاجة إلى المثال الحي لتطبيق الشريعة فإذا وجدت الأخت الملتزمة
    حقاً فإنه يثنى على الإسلام ويكون المجتمع في خير إن شاء الله ,
    فهبي أختي المسلمة إلى التمسك بتلك الصفات والأخذ بها .

    ~ جعلك الله هادية مهدية ~


    :: من هي الأخت الملتزمة ::


    الأخت الملتزمة :

    ~نقية القلب من الشرك متوكله على ربها ~

    تنقي قلبها من الشرك ظاهره وباطنه وصغيره وكبيره , تطرد صغير
    الشرك وكبيره من قلبها وفي بيتها وفي أهلها حتى تقضي عليه كله .
    فالأخت الملتزمة لا تعلق خرزة زرقاء ولا تمائم ولا رقى ولا احجبة
    ولا ما يكتبه السحرة والعرافون والمشعوذون والكهنة والمجاذيب .
    والأخت الملتزمة لا تقرأ الكف ولا الفنجان فكل ذلك شرك .

    الأخت الملتزمة :

    لا تزور القبور ولا تدعو ولا تنذر لغير الله , ولا ترجو غير
    الله , ولا تخاف إلا الله , فكل ذلك يحبط العمل , و يأخر النصر , وينزع البركة ,
    ويزعزع الأمن , قال تعالى : (( ولقد أُوحي إليك وإلى الذين من
    قبلك لئن أشركت ليحبطن عملك ولتكونن من الخاسرين (65)
    بل الله فاعبد وكن من الشاكرين )) " الزمر "

    ~ اللهم اجعلنا لك موحدين ~

    الأخت الملتزمة :

    موحدة لا تضع فردة حذاء قديمة على باب البيت لتمنع الحسد ,
    ولا تترك العنكبوت يعشش على باب البيت ليدفع العين , فإنها
    تعلم أن الحافظ هو الله عُلمت (( احفظ الله يحفظك ))
    رواه الترمذي

    الأخت الملتزمة :

    قرة عينها في الصلاة فإنها من أتباع النبي محمد صلى الله عليه وسلم
    وقد قال : (( وجعلت قرة عيني في الصلاة )) "رواه أحمد والنسائي "
    فهي لا تؤخر الصلاة عن أول وقتها , خاشعة في صلاتها , متبتلة في
    صيامها , خفية في صدقاتها , صادقة في دعائها مداومة لذكر ربها .

    الأخت الملتزمة :

    ~متوكلة على الله , راضية بقضاء الله , لا يلتفت قلبها
    عن حب الله ~

    أسوتها المرأة التي كانت تصرع فشكت للنبي صلى الله عليه وسلم
    فقال لها : (( إن شئتِ صبرتِ ولكِ الجنة وإن شئتِ دعوت الله لكِ
    فشفاكِ قالت : بل اصبر ولكن ادعُ الله لي ألا أتكشف ))
    .. " متفق عليه "

    الله أكبر ! أيتها الأخت : امرأة تُصرع فلا تدري وهي مصروعة ,
    ولكن حتى وهي مصروعة لا تريد أن يرى أحد جسدها , فيا
    من تتكشف بغير صرع ! احذري أن يبتليكِ الله بالصرع .

    :: الأخت الملتزمة ::

    تعرف أنها لما ارتدت الحجاب الشرعي ترفع شعار الإسلام ,
    لأن الحجاب الشرعي واللحية هم شعار الإسلام في هذا العصر
    وكل من تلبس الحجاب الشرعي أو يلتحي فهذا هو الإسلام في
    أعين الآخرين , ويهاجم الإسلام من خلال هذا المظهر .



    يتبع إن شاء الله تعالى
    ,,,


    ,
    التعديل الأخير تم بواسطة درة الإيمان ; 08-27-2012 الساعة 08:05 PM



    قال تعالى:

    ( الذين قال لهم الناس إن الناس قد جمعوا لكم فاخشوهم فزادهم

    إيمانا وقالوا حسبنا الله ونعم الوكيل فانقلبوا بنعمة من الله وفضل

    لم يمسسهم سوء واتبعوا رضوان الله والله ذو فضل عظيم )


    أسباب دخول الجنة :

    http://ccgdi.com/forum/forumdisplay.php?f=57

    صفات الأخت الملتزمه :

    ,http://ccgdi.com/forum/showthread.php?p=97617#post97617

    سبحان الله, والحمد لله , ولا إله إلا الله , و الله أكبر , ولاحول ولاقوة إلا بالله

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    دنيـــا الفنـــاء ~
    المشاركات
    1,486

    Ss70013

    من هي الأخت الملتزمة ؟


    ~حسنة الخلق , معرضة عن الدنيا , حياتها طيبة ~

    الأخت الملتزمة :

    تحسب لكل قول أو عمل ألف حساب , ذلك لأنها لا تمثل نفسها
    بل تمثل الإسلام في شخصها . إن أعين الناس لكِ راصدة , وعليكِ
    مسلطة , أعمالك هم لها بالمرصاد , إذا رأوا منك خطأ ـ وإن صغر
    ـ يقولوا رأيتم الملتزمات هذا هو الإسلام . هكذا الأعمال
    مرصودة ومحسوبة والتهم معلبة وجاهزة ومستوردة !
    نعم التهم جاهزة وملفقة .

    الأخت الملتزمة :

    تعلم أنه يُضيق عليها في الدنيا , وكلما ضيق عليها في الدنيا
    وُسع عليها في الآخرة ." اللهم ارزقنا الجنة " فقد قال صلى الله
    عليه وسلم : ((الدنيا سجن المؤمن وجنة الكافر))
    " رواه مسلم "

    الأخت الملتزمة :

    اجتمع فيها حسن الخلق ؟, فهي ودودة كريمة جوادة .
    وقد عُرف فقيل هو : (( بذل الندى وكف الأذى
    واحتمال الأذى
    )) , فهي تحتمل الأذى من كل من يسيء
    إليها وتحسن إليهم .

    الأخت الملتزمة :


    العلم عندها العلم الشرعي لا الدنيوي , فهي لا تهمها
    الثانوية ولا الدبلوم ولا البكالوريوس بل تهمها شهادة :
    أن لا إله إلا الله , ورب حاملة ليسانس وهي أعجمية في القرآن ,
    والرفع في الجنة بآيات القرآن , لا بدرجات البكالوريوس .

    الأخت الملتزمة :

    لا تسخر من أخواتها ولا من هو أدنى منها , تحاسب نفسها ,
    تقبل النصيحة وتعمل بها , وتعين عليها , وتدعو لمن يهديها لها .

    الأخت الملتزمة :

    تأخذ حظها من العزلة , تعتزل الشر , وإن خالطت الأخوات
    صبرت على أذاهن , ودعتهن إلى الله , فالأخت الملتزمة تسع
    الناس بأخلاقها .

    الأخت الملتزمة :

    إذا رأت مفتونة تذكرت قول الله عز وجل :
    (( كذلك كنتم من قبل فمن الله عليكم )) ..
    " سورة النساء " فللقدر كرات .


    الأخت الملتزمة :

    لا تبني الأفكار الشاذة ولا الآراء الغربية , ولا الأحكام
    الفردية المخالفة لجمهور أهل السنة .

    الأخت الملتزمة :

    عندها الدافع الذاتي والمبادرة الشخصية إلى فعل
    الخيرات والنهوض بالأخوات والدعوة إلى الله وبناء
    البيت المسلم ,لا تحفظ القرآن من أجل المكا فأة ولا
    تخدم زوجها ليقال مُحسنة .

    الأخت الملتزمة :

    إذا قرعت فقيرة بيتها ذكرتها بفقرها إلى الله : (( يا أيها الناس
    انتم الفقراء إلى الله والله هوالغني الحمي
    د )) " فاطر " فأحسنت
    إليها وزادتها ,فقدوتها زينب أم المساكين رضي الله عنها .
    الأخت الملتزمة: غنية بالله متعففه عن سؤال الناس لا
    تصرح وتلمح أنها محتاجة .(( يحسبهم الجاهل أغنياء
    من التعفف
    ))
    " البقرة : 273 "

    الأخت الملتزمة :

    تعلم أن مال زوجها قوة , فلا تسرف في
    طلباتها في كماليات بيتها فالموعد الجنة , أدبها ربها فقال :
    (( والذين إذا أنفقوا لم يسرفوا ولم يقتُروا
    وكان بين ذلك قوام
    ا )) .. " الفرقان : 67"

    الأخت الملتزمة :

    تعتبر الحياة الطيبة الهنية والسعادة البالغة في الإيمان والعمل
    الصالح , ولا في متاع الدنيا الزائل ولا زخارف الدنيا ,
    قال تعالى : (( من عمل صالحاً من ذكرٍ أو أنثى وهو مؤمن
    فلنحيينه حياةً طيبة
    ))
    .. " النحل "
    .
    .
    يتبع إن شاء الله تعالى ,,,


    ..
    التعديل الأخير تم بواسطة درة الإيمان ; 02-09-2012 الساعة 01:47 PM

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    دنيـــا الفنـــاء ~
    المشاركات
    1,486

    Ss70013

    من هي الأخت الملتزمة ؟


    ~متأهبة للقاء الله عز وجل , لا تتباهي بزينتها ~

    الأخت الملتزمة :

    تكون دائماً متأهبة للقاء الله عز وجل , الموت دائماً
    منها على بال , وإن نامت على الحرير والذهب لايفارق
    قلبها ذكر الموت , قال تعالى :
    (( واتقوا الله واعلموا أنكم ملاقوه وبشر المؤمنين )) ..
    " البقرة : 223"


    الأخت الملتزمة
    :

    لا تأسف على ما فات من الدنيا , ولا تفرح بما هوآت من
    متاعها , ولو أُعطيت ملك سليمان لم يشغلها عن الله طرفة
    عين , قال تعالى : (( لكيلا تأسوا على ما فاتكم ولا تفرحوا
    بما آتاكم والله لا يحب كل مختال فخو
    ر)) " الحديد : 23"

    الأخت الملتزمة :

    أولادها مؤدبون , دعاة , قدوة , تربوا في بيت ملتزم ,
    لا يولدون الإزعاج للآخرين . والأخت الملتزمة منارة تحتاط
    لنفسها في مجال النسوة فهي في غاية الأدب والتحفظ
    وهي صادقة في أخلاقها .

    الأخت الملتزمة :


    منضبطة تعرف متى تزور ومتى تُزار حريصة على وقتها
    بخيلة بزمانها , ليست ثقيلة فتُمل , ولا خفيفة فيستخف بها ,
    شعارها قول النبي صلى الله عليه وسلم : (( وليسعك بيتك ))
    .. رواه الترمذي .

    الأخت الملتزمة :

    إذا رأت أختاً أكبر منها تقول : هذه أكثر مني طاعة ,
    وإذا رأت أختاً اصغر منها تقول : هذه اقل مني معصية ,
    فهي في عين نفسها صغيرة . وهي عند الله كبيرة .

    الأخت الملتزمة :

    إذا اشترت ثميناً لا تتباهي به ولا تتحدث عنه أمام الأخوات ,
    فلعل من بينهن أخت فقيرة فينكسر قلبها , تأتي إلى المسجد
    وقد لبست ذهبها وذهب نساء الحي لماذا ؟ أالمسجد موضع
    زينة للنساء أم المسجد مكان عرض أزياء ؟ أم المسجد
    مكان مسابقة جمال ؟ لا وإنما تأتي إلى ربها فقيرة منكسرة
    ذليلة راجية لعل الله يرفعها .

    الأخت الملتزمة :

    تعلم أن الكتب التي في بيتها والمصاحف حبر على
    ورق إن لم تحييه بروحها .

    الأخت الملتزمة :

    لا تنسى الفقراء وهي تلبس , ولا تنسى المساكين
    وهي تطبخ , ولا تنسى الأرامل وهي تشتري حاجياتها
    ولا تنسى اليتامى وهي تكسو عيالها , قال تعالى :
    ((لن تنالوا البر حتى تنفقوا مما تحبون)) ..
    " ال عمران : 92"

    الأخت الملتزمة :

    إذا خطبها الرجل المؤمن الملتزم لا ترده , قال صلى الله عليه
    وسلم : (( إذا جاءكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه )) ..
    رواه الترمذي
    فهي تنظر إذا جاءها الملتزم لم يقل صلى الله عليه وسلم :
    إذا جاءكم من ترضون شهادته , ولا من ترضون شكله ,
    ولا من ترضون جيبه , ولا وظيفته , ولا كذا وكذا , بل
    اشترط شرطين : خلقه , ودينه . فالأخت الملتزمة إذا جاءها
    من يُرضى دينه وخلقه قبلت , ولا تنتظر شيخ الإسلام أو كبير
    العلماء أو تنتظر تقياً كأبي بكر الصديق فأنكِ لن تجدي أختاه ,
    إن فرص الزواج من الصالحين في زماننا قليلة لقلتهم ,
    والإناث صرن أضعاف الذكور , وتكوين أسرة صالحة خير من
    الأنتظار , بل يكفي من الشروط ان يكون ملتزماً , أيضاً
    لا ترفض الزواج بحجة استكمال التعليم أو الحصول على
    الشهادة ,وهذه بدعة الجاهلية , إنكِ أختاه لم تخلقي للجامعة
    ولا الوظيفة ولكنك خلقتِ لتعبدي ربكِ وللبيت والزوج
    والأولاد . قال تعالى : (( وقرن في بيوتكن )) ..
    " الأحزاب :33 "

    الأخت الملتزمة :


    تسعى إلى تزويج اخواتها في الله , الأخت تتزوج تنسى أخواتها
    اللائي حولها من الأرامل والمطلقات والكبيرات اللائي تقدم بهن السن لا .
    فالأخت الملتزمة علَّمها نبيها : (( أن المسلم للمسلم كالبنيان يشد بعضه
    بعضا , ترى المؤمنين في تراحمهم وتوادهم وتعاطفهم كمثل الجسد إذا
    اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسدبالسهر والحم
    ى )) ..
    " متفق عليه " فهي تسعى على تزويج أخواتها ولا تتركهم
    للهم والوحدة والأحزان ولا تهدأ الأخت حتى يتم لأختها ذلك .

    الأخت الملتزمة :


    لا تكلف زوجها مالايطيق ولا تستقل ما يأتي به ولا تنظر إلى
    ما عند الناس فتطلب مثله بل هي راضية مرضية تستكثر القليل
    من زوجها وتشكره عليه .


    يتبع إن شاء الله تعالى ,,,


    ,

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    دنيـــا الفنـــاء ~
    المشاركات
    1,486

    Ss70013

    من هي الأخت الملتزمة ؟


    ~ تعين زوجها وترتقي بطفلها , وتدبر أمور بيتها ~

    الأخت الملتزمة :


    تصبر على غياب زوجها في طلب العلم أو طلب الرزق
    أو الانشغال بالدعوة او مشاركة الأخوة في الخير وتحتسب ذلك
    في رصيدها عند الله , وإذا تزوجت الأخت فهي ليست في بيتها
    نكدة , بل مرحه لزوجها وأولادها , قال صلى الله عليه وسلم :
    (( خير الأعمال عند الله إدخال السرور على المسلم )) ..
    " صحيح الجامع "

    الأخت الملتزمة
    :

    تعين زوجها على طاعة الله , إذا صلى صلت وإن ذكر الله أعانته ,
    وإن تلى القرآن أنصتت واستمعت واستحسنت صوته في القرآن لتشجعه
    ثم إذا غفل ذكرته بالله , وإن تكاسل بعثت فيه الهمه بالتشجيع والثناء
    وذكر المحاسن والوعود , قال عليه الصلاة والسلام : (( رحم الله امرأة
    قامت من الليل فصلت وأيقظت زوجها فإن لم يقم نضخت في وجهه الما
    ء )) ..
    " رواه أحمد وأبو داود "

    الأخت الملتزمة :


    لا تخلق المشاكل ولا تستسلم للمشاكل , بل تتفاداها وتحلها و
    وتتنازل عن حقها فهي في هذا أخصائية اجتماعية , ولا تزيد
    المشاكل بل تفتعل مواقف المرح والخروج من المشاكل , بالمزاح
    والتناسي , فهي في هذا مرحه وتصنع الجو الهادىء والاستقرار
    المريح والسكن الحلو الشاعري المطمئن , وهي في هذا شاعرة
    دبلوماسية فهي مجموعة وظائف في البيت .

    الأخت الملتزمة :


    تُطبب طفلها وزوجها , فهي في البيت وزيرة الصحة ,
    وهي مدبرة فتقوم أيضاً بعمل وزراة الاقتصاد , وهي أيضاً تعلم
    أولادها فتقوم بعمل وزارة التربية والتعليم , ثم هي أيضاً ترعى
    الارامل حولها فهي وزارة شئون اجتماعية ( مجلس وزراء )
    كامل في البيت .

    الأخت الملتزمة :


    لا يحد كثرة الأولاد من نشاطها , ولا تنشغل بهم عن زوجها
    فإنه الاصل , لا يزيدها العمر إلا قوة ولا يزيدها الزمن إلا ثباتاً
    وعزيمة .

    الأخت الملتزمة :

    ترى طفلها كأنه العالم المنتظر , تغرس فيه من العزة والشجاعة
    والطموح والعفافا والبطولة والرجولة , لإن لم يكن لأمته كأن
    لأمه .

    الأخت الملتزمة :

    ترتقي بطفلها في مدارج إياك نعبد وإياك نستعين , فإن إعداد
    موسى للإطاحة بعرش فرعون امتد منذ زمن " أرضعيه "
    إلى أن قال : (( إن معي ربي سيهدينِ )) .. "
    الشعراء : 62 "

    أختي الملتزمة :
    ليس ذاك الذي بين يديكِ بالطفل الذي يبقى امد
    الحياة طفلاً بل هو سر الوجود يذاع عنك , وصفحة الحياة تنشر
    عن أثرك , هو طفلك أدل عليكِ من أسارير وجهك , وبيان لسانك
    , لما ربت معاوية هند قال معاوية رضي الله عنه : " أنا
    الذي ربتني هند
    " , ليس هذا الطفل باللعبة الملهية , بل هو
    العالم بأسرة فانظري على أية حالة تريدين أن يكون الكون ؟
    أختي الملتزمة : ليس ذلك الدارج بين عينيكِ بالصبي الخلي
    بل هو خبيئة الدهر وعدته . اختي الملتزمة : ربما ضم معاطف
    ثوبك على رَجُلِ الدنيا وواحدها , وما ينبئك لعل هناك أمة متعثرة
    تنتظر بأن يأخذ بيدها , هذا الطفل هو الدنيا بأسرها , وأنت
    تنتظرين أن يكون كذلك فإن قلت لا أطيق لا أقدر , أٌول إنكِ
    أختي لستِ بالخلقِ الضعيف فإن من احتمل ما احتملتيه :
    من وقر الحمل , وألم المخاض , وكدر الأمومة , راضية مطمئنة
    تبغين بذلك وجه , لا تكون ضعيفة النفس , ولا مهينة ,بل هي
    زاكية عزيزة , أختي الملتزمة : لست بالخلق الحقير , بل أنتِ
    دعامة المجتمع كله , وكلك الله ببناء الشعوب وإنشاء الأمم .

    الأخت الملتزمة :


    تهوى التغيير لا لون شعرها أو ديكون شقتها , بل تغيير الجاهلية
    إلى إسلام , ولا تهوى تغيير تفصيلة جلبابها أو فستانها , بل تغيير
    المظاهر الجاهلية في نفسها وفي بيتها وفي أهلها وجيرانها ,
    ووقع مجتمعها إلى مظاهر إسلامية , إنها من هواة
    تغيير العقائد المنحرفة والأفكار المضلة .



    الأخت الملتزمة :

    عبادتها داخل غرفة نومها : حسن العشرة لزوجها , وعبادتها مع
    أخواتها : حسن الصحبة , وعبادتها مع ارحامها حسن الصلة والتسامح
    , قال صلى الله عليه وسلم : (( نسائكم من أهل الجنة الودود الولود
    العئود على زوجها التي إذا غضب عليها جاءته فوضعت يدها في
    يديه وقالت والله لا أذوق غمضاً حتى ترض
    ى )) .. " رواه النسائي "


    يتبع إن شاء الله تعالى ,,,,



    التعديل الأخير تم بواسطة درة الإيمان ; 02-09-2012 الساعة 01:52 PM

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    دنيـــا الفنـــاء ~
    المشاركات
    1,486

    Ss70013

    من هي الأخت الملتزمة ؟


    ~ تصبر على البلاء , تزيد إيمانها وتصون لسانها ~

    الأخت الملتزمة :

    لا تحزن إن لم يرزقها الله زوجاً فلها في الدعوة إلى الله خير سلوان ,
    ولعل الله اختارها وفرغها للدعوة إليه , لعلها في مريم أسوة حسنة :
    (( يا مريم إن الله اصطفاكِ وطهرك وصطفاكِ على نساء العالمين *
    يا مريم اقنتي لربكِ واسجدي واركعي مع الراكعين
    )) ..
    " ال عمران : 42 , 43 "

    الأخت الملتزمة :

    لا تحزن إن لم يرزقها الله الولد فالخير ما اختاره الله قال تعالى :
    ((وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم وعسى أن تحبوا شيئا
    وهو شر لكم ، والله يعلم وأنتم لا تعلمون
    )) " البقرة : 216"
    كم من أخت ضاع إيمانها لما كثر أولادها فصاروا همها , وكم
    من أولاد صاروا نقمة ولعنة على والديهم وشقاء لهم وعذاباً ,
    وكم من أخت فسد دينها لما تزوجت .

    الأخت الملتزمة :


    إن وقع عليها بلاء كغضب زوج أو إيذاء جار , فلتعلم أن ذلك
    لذنب سبق فعليها التوبة والاستغفار .

    الأخت الملتزمة :

    إذا دعت إلى الله فلم يستجب لها علمت أن الخطأ والتقصير منها
    بسبب ذنوبها قال تعالى : (( إن الذين تولوا منكم يوم التقى
    الجمعان إنما استزلهم الشيطان ببعض ما كسبوا
    )) ..
    " ال عمران 155 "

    الأخت الملتزمة :


    تعلم أن للنساء طبائع جبلهن الله عليها , وفروقاً فردية متباينة
    , وعادات وتقاليد ربوا عليها , فهي تراعي ذلك ولا تأنف من النساء
    اللاتي تسؤ أخلاقهن بالطبع , بل تصبر وتحلم .

    الأخت الملتزمة :

    تصبر على الدعوة إلى الله والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر
    وتصبر على إصلاح عيوب أخواتها ولا تتعجل ولا تظن بأحد الكمال
    , بل تنصح بلطف وتتابع با هتمام ولا تهمل , فإنما البناء صعب
    والهدم سهل سريع وكل ميسر لما خلق له . انظري إلى سليمان
    ـ عليه السلام ـ لما دعى إلى الله عن طريق هدهد قال :
    (( أذهب بكتابي هذا فألقه إليهم ثم تول عنهم فانظر ماذا يرجعون ))
    .. " النمل : 28 " يعني اصبر لترى تأثير الدعوة .

    الأخت الملتزمة :

    تتزود من أيام المنح والعافية لأيام المحن والابتلاء ,
    ((تعرف إلى الله في الرخاء يعرفك في الشدة )) ..
    " رواه أحمد "

    الأخت الملتزمة :


    لا تفكر لنفسها فقط بل تفكر في مشاريع تخدم المسلمين
    والمسلمات , قال تعالى : (( وافعلوا الخير لعلكم تفلحون ))
    .. " الحج : 77 "

    الأخت الملتزمة :


    كل يوم في زيادة إيمان , زيادة علم , زيادة طاعة , وزيادة أدب ,
    وزيادة نشاط في الدعوة , وزيادة ذكر , زيادة صدقة , وزيادة
    صلاة , وزيادة حفظ للقرآن وزيادة تلاوة , فهي ليست كبندول
    الساعة المكان الذي انطلق منه يعود إليه لا , بل تشعر دائماً انها
    في تقدمإلى الله , قال تعالى : (( لمن شاء منكم ان يتقدم أو يتأخر ))
    .. " المدثر : 37 " قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
    (( لا يزال قوٌم يتأخرون حتى يؤخرهم الله )) ..
    رواه مسلم

    الأخت الملتزمة :


    شعارها : (( ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان
    ولا تجعل في قلوبنا غلاً للذين آمنوا ربنا إنك رؤوف رحيم
    ))
    .. " الحشر : 10 "

    تعرف أنه ليس كل ما يعلم يقال , وليس كل ما يقال في جميع
    الأحوال , بل تعلم أنه ليس كل ما يذكر يقال , وكل ما يُسمع
    يشاع , بل تحذر فلتات اللسان , وإن المجالس أمانة فهي تحفظ
    قول الله : (( إن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك عنه مسئولا ))
    .. " الإسراء : 36 "

    الأخت الملتزمة :

    ترسخ الإيمان في قلبها وفي قلوب أولادها وأهل بيتها ثم تبني بعد
    ذلك , ولن يقع البناء ما دام الاساسا قوياً (( أفمن أسس بنيانه
    على تقوى من الله ورضوان خير أم من أسس بنيانه على شفا
    جرف هار فانهار به في نار جهنم
    )) .. " التوبة : 109 "

    الأخت الملتزمة :

    تطبب نفسها بما تصدقت به , فإذا ضاق صدرها من شيء
    تصدقت به ـ يعني إذا جاءتك فقيرة وعندك ثوبان قديم وجديد
    تهديها أيهما ؟ الجديد (( لن تنالوا البر حتى تنفقوا مما تحبون )) ..
    " ال عمران 92 " , إذا ضاق صدرها فلتهمس قائلة لنفسها :
    اللهم قني شح نفسي , قال تعالى : (( وأُحضرت الأنفس الشح ))
    .. " النساء : 128 "


    يتبع إن شاء الله تعالى

    ,,,

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    دنيـــا الفنـــاء ~
    المشاركات
    1,486

    افتراضي

    من هي الأخت الملتزمة ؟




    ~ تريد وجه الله محافظة على آداب الإسلام ~



    الأخت الملتزمة :
    ترعى وداد لحظة , ولا تنسى جميل من أفادها لفظة , وتكرم
    الكبيروتعطف على الصغير , ولا تنسى فضل من دعاها إلى الخير
    أو كان له عليها فضل : قال صلى الله عليه وسلم :
    (( من لايشكر الناس لا يشكر الله )) .. " رواه أبو داود "

    الأخت الملتزمة :


    تتعود الحفاظ على ممتلكات بيتها وصيانتها من التلف كبرت أم صغرت
    , قلت أم كثرت , حتى يكون القديم عندها اغلى من الجديد لما فيه من
    البركة والأجر , قال تعالى : (( ولا تبذر تبذيراً * إن المبذرين كانوا
    إخوان الشياطي
    ن )) .. الإسراء : 26 "
    وكان صلى الله عليه وسلم : (( ليخصف النعل ويرقع الثوب ))
    .. رواه أحمد وإبن حبان
    وقال لعائشة : ((لا تستخلفي ثوباً حتى ترقعيه ))
    , ويقول : (( إذا وقع من أحدكم اللقمة فليمط عنها الأذى
    وليأكلها فإنه لا يدري في أي طعامه حلت البركة
    )) ..
    " رواه مسلم " لعل البركة في ثوبك القديم أو السجادة القديمة ,
    نعم أنت لا تعلمي في أي بيتك حلت البركة ,
    " وهل ظن موسى أن عصاه ستبلغه كل مبتغاه " .

    الأخت الملتزمة :

    متيقنه أن كل عمل يراد به وجه الله فهو يزيد
    ويثمر , وكل عمل لا يراد به وجه الله فهو حابط وهابط وخاسر
    , يقول الله عز وجل عن قارون : (( فخرج على قومه في زينة قال
    الذين يريدون الحياة الدنيا يا ليت لنا مثل ما أوتي قارون
    إنه لذو حظ عظيم
    )) ..
    " القصص : 81 " خرج على قومه بالكبر والزهو , أيتها الاخت :
    لا تعجبك الزينة ولا تخرجي بزينتك متباهية فإن الحفـرة عميقة
    والخسف كبير .

    الأخت الملتزمة :



    محافظة على آداب الإسلام في كل مظاهر الحياة
    في المنزل الزوجة المثالية , وفي الشارع الأخت المثالية ,
    وفي المسجد المؤمنة المثالية ومع أولادها الأم المثالية , ومع أبيها
    البنت المثالية , ومع شقيقاتها الأخت المثالية , فهي تنزل بمثالية
    الإسلام إلى أرض الواقع , وترتفع بالواقع إلى سماء المثالية ,وهي
    التي ذكر الله مواصفاتها في القرآن فقال
    : (( مسلمات مؤمنات قانتات تائبات عابدات سائحات )) ..
    " التحريم : 5 "
    فالإسلام والإيمان والطاعة والتوبة والعبادة
    والصوم , هي سمات الزوجة والأخت المثالية .

    الأخت الملتزمة :


    أمة الله تلتزم بشرع الله , راضية بحظها وبحقها الذي شرعه الله ,
    قال تعالى : ((ولا تتمنوا ما فضل الله به بعضكم على بعض
    للرجال نصيب مما اكتسبوا وللنساء نصيب مما اكتسبن
    واسألوا الله من فضله إن الله كان بكل شيء عليما
    ))
    .. " النساء : 32 "

    فالأخت الملتزمة :


    أمة يعني : عبدة لله , إذا جاءها الأمر
    فكما قال تعالى : ((وماكان لمؤمنٍ ولامؤمنةٍ إذا قضى الله ورسوله
    أمراً أن يكون لهم الخيرة من أمرهم ومن يعص الله ورسوله
    فقد ضل ضلالاً مبيناً
    ))
    .. " الأحزاب : 36 " وتقول عائشة رضي الله عنها :
    (( يرحم الله نساء الأنصار لما نزلت آية الحجاب قمن إلى مروطهن
    فشققنها وخرجن كأن على رؤسهن الغربا
    ن ))
    فالمرأة الملتزمة أمة عبدة تسمع وتطيع إذا سمعت قول
    الله عز وجل : ((ياأيها النبي قل لأزواجك وبناتك ونساء
    المؤمنين يدنين عليهن من جلابيبهن ذلك أدنى أن يعرفن
    فلا يؤذين وكان الله غفورا رحيما
    )) ..
    " الأحزاب 95 "


    هنا تقول : اللهم سمعاً وطاعة فتقوم إلى ملابس
    التبرج فتحرقها او تجعلها لبيتها ولزوجها , ثم لبس حجابها .

    الأخت الملتزمة :


    " إذا قالوا : رجعية فهي رجعية إلى الله , وإن قالوا : تأخيرية
    فهي تأخرية عن النار , إن قيل لها كوني تقدمية فهي تقدمية
    إلى الجنة , وإن قيل متطرفة في متطرفة الإنفاق
    في سبيل الله , إن قيل متعصبة فهي متعصبة
    الحجاب ,إن قيل أصولية فهي أصولية المعاملة ,
    تلكم الاخت المسلمة .

    الأخت الملتزمة :


    عندها من النضج والوضوح والفهم السليم والحكمة
    ما يحملها على التوازن التام بين العقل والعاطفة ,
    فلا تشغلها أضواء الخيال والأوهام الزائفة البراقة
    عن صدق الحقيقة .

    الأخت الملتزمة :


    إذا قرأت القرآن تدبرت وعملت وفهمت ونفذت , صارت
    قرآناً يمشي على الارض . الأخت الملتزمة إذا
    قرات سورة الغاشية او سمعتها والله يقول : (( أفلا ينظرون إلى
    الإبل كيف خلقت * وإلى السماء كيف رفعت* وإلى الجبال كيف
    نصبت * وإلى الأرض كيف سطحت
    ))
    .. " الغاشية : 17ـ 20 " أخذت
    من الإبل صبرها ومن السماء علوها وصفاءها , ومن الجبال
    قوتها وثباتها, ومن الارض ذلها , تتأمل , وتتدبر القرآن .

    الأخت الملتزمة :

    ملتزمة بالحجاب الشرعي الذي أمر الله به وبشروطه الشرعية :




    تلبس الحجاب الذي وصف في سورة الأحزاب :



    نعم تلبس الحجاب الذي وصف في سورة النور :






    يتبع إن شاء الله تعالى ,,,,

    التعديل الأخير تم بواسطة درة الإيمان ; 01-19-2012 الساعة 09:00 PM

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    دنيـــا الفنـــاء ~
    المشاركات
    1,486

    Ss70013

    من هي الأخت الملتزمة ؟


    ~وقورة وعفيفة وبارة وليست ثرثارة ~


    الأخت الملتزمة :


    إذا خرجت من بيتها لا تلتفت ولا تتكلم مع الرجال غاضة
    بصرها كافة لسانها نسيت لسانها في بيتها .


    الأخت الملتزمة :


    وتد لا تحب الخروج ليست ولاّجة , قارة في بيتها تتعبد بقول
    الله تعالى
    : (( وقرن في بيوتكن ولا تتبرجن تبرج الجاهلية الأولى )) ..
    " الأحزاب : 33 "

    الأخت الملتزمة :


    الحجاب الشرعي شعارها , خروج روحها اهون عليها
    من التفريط في شيء من دينها .



    الأخت الملتزمة :

    تلبس الحجاب عبادة , لأن الله أمرها بذلك والحجاب عند الأخت
    الملتزمة ليس تغطية الوجه فقط , بل هو جملة تصرفات واعتقادات
    وعبادات ومعاملات فرب مغطية وجهها والجسد في الميزان مكشوف ,
    قال تعالى : (( يا بني آدم قد انزلنا عليكم لباساً يواري سواءتكم
    وريشاً ولباس التقوى ذلك خي
    ر )) .. " الأعراف : 26 "
    وقال صلى الله عليه وسلم : (( ورب كاسية في الدنيا عارية
    يوم القيام
    ة )) ..
    " رواه البخاري "

    الأخت الملتزمة :

    تعلم أن الله أختارها لرعاية الأجيال لا لرعاية الجمال .
    استيقظ رسول صلى الله عليه وسلم ليلة فقام فقال : ((
    من يوقظ صواحب الحجرات )) ـ يعني نساءه ـ (( فيارب
    كاسية في الدنيا عارية يوم القيام
    ة )) .. " رواه البخاري "
    يوم القيامة ستارك التقوى , اللهم اجعلنا من المتقين .

    الأخت الملتزمة :

    وهي قارة داخل بيتها ليست خالية فارغة , بل لها في بيتها
    وظيفة مقدسة ورسالة سامية فالأخت الملتزمة تجعل بيتها
    قلعة من قلاع العقيدة وحصناً من حصون الإسلام .

    الأخت الملتزمة :


    ليست ثرثارة مغتابة نمامة لسنة أبداً , بل الأخت الملتزمة ذكارة
    لله تالية للقرآن , ملقنة للأطفال معالم التوحيد , آمره بالمعروف
    ناهية عن المنكر .

    الأخت الملتزمة :

    واقع الإسلام الحي , تبين للعوام مدى الجرم الذي ترتكبه الأمهات ,
    والزوجات الهاربات من ساحة الجهاد المقدس ,وهو حسن
    التبعل للزوج , وصناعة الأبطال وإعداد أمهات المستقبل .

    الأخت الملتزمة :

    عفيفة وقورة حيية ليست بجريئة ولا رجلة في النساء
    (( لعن الله المتشبهات من النساء بالرجال ...)) "
    متفق عليه "

    الأخت الملتزمة :


    إذا كانت مع الغافلات كُتبت من الذاكرات , وإن كانت
    مع الذاكرات لم تكتب من الغافلات ,

    الأخت الملتزمة :


    لا تتطلع إلى متاع الدنيا الزائل بعين الانبهار , بل تتطلع
    إلى جنات تجري من تحتها الأنهار .

    الأخت الملتزمة :


    بيتها مثال لبيت النبوة لا تجد فيه منكراً , لا شاشات " منحرفة "
    ولا صور , ولا أشرطة أغاني , ولا ترف , ولكن تحيطه البساطة
    والنظافة .

    الأخت الملتزمة :

    إذا خرجت من بيتها لا يتعلق نظرها بمتاع الدنيا ,
    فليست بحسادة ولا حقودة , همتها عالية .

    الأخت الملتزمة :


    أمة لله تعترف بالتقصير ولا تلجأ عند الخطأ إلى التبرير ,
    فما أنجى كعب بن مالك غلا الصدق , كعب بن مالك أحد الثلاثة
    الذين خُلفوا , لما تخلف عن الغزوة ورجع رسول الله صلى الله
    عليه وسلم طلبة فقال لرسول الله صلى الله عليه وسلم :
    (( والله لو أني جلست بين يدي غيرك لخرجت إلى رضاه
    بلساني فقد أوتيت لساناً ولكن عاهدت الله ان أصدقك
    )) ..
    " متفق عليه "
    فأنزل الله : (( ثم تاب عليهم ليتوبوا )) .. " التوبة : 118 "
    وأوصانا بأن نكون معهم فقال :
    (( يا أيها الذين آمنوا اتقوا الله وكونوا مع الصادقين )) ..
    " التوبة : 119 " فالأخت الملتزمة
    لا تلجأ إلى التبرير عند الخطأ والتقصير وإنما تعترف وتستغفر .

    الأخت الملتزمة :


    تحسن الظن بأخواتها حتى لايحصين عليها هفواتها ,
    لأن كل ابن آدم خطاء فهي تحسن الظن فُيحسن
    الظن بها . (( إن بعض الظن أثم )) .. " الحجرات : 12 "

    الأخت الملتزمة :

    تعم ان الخطأ لا يكون صواباً بحسن النية ,
    فالخطأ لا يكون صواباً وإن حسنت النيات ,
    فالنية الفاسدة تفسد العمل الصالح . ( بمعنى امرأة تتكلم مع
    إنسان فتلين له في الكلام فيطمع فيها تقول : كنت حسنة النية )
    , نقول : لا . حسن النية لا يصلح العمل الفاسد , ( رجل ينظر
    إلى امرأة متبرجة يقول : انا أنظر لها أتأمل في بديع
    صنع الله بنية صالحة ولكن العمل الفاسد فهو زان ,
    العين تزني وزناهما النظر , النية الصالحة لا تصلح
    العمل الفاسد , والنية الفاسدة تفسد العمل الصالح , بمعنى :
    إذا قام يصلي العمل صالحٌ ونوى أن يقول عن الناس مصلٍ )
    نية فاسدة تفسد العمل الصالح ,
    ( لبست الحجاب لأجل أن يتزوجها فلان )
    هنا نية فاسدة أفسدت العمل الصالح ,
    (( لا يقبل الله من العمل إلا ما كان خالصاً وابتغي به وجهه ))
    .. " رواه النسائي بإسناد جيد "

    الأخت الملتزمة :

    كلما أنجزت أعظم الأعمال قالت : اللهم عن الذنب كبير
    ,والعمل قليل ولا أثق إلا برحمتك وأنت أرحم الراحمين ,
    فهي متواضعة ذليلة منكسرة خاشعة تحب الله
    ولا تثق إلا برحمته .


    يتبع إن شاء الله تعالى

    ,,,
    التعديل الأخير تم بواسطة درة الإيمان ; 10-07-2012 الساعة 01:43 PM

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    Oct 2011
    الدولة
    دنيـــا الفنـــاء ~
    المشاركات
    1,486

    Ss70013

    من هي الأخت الملتزمة ؟

    ~مطيعة , رغبتها جمع الحسنات , موجهة للنساء~


    الأخت الملتزمة :


    جديدة في حياة زوجها قديمة على ثوابت دينها ليس معنى
    ان الأخت الملتزمة التزمت السواد وارتدت الحجاب أن تظل
    في بيتها كذلك , وإنما هي بين يدي زوجها ملكة جمال
    متوجة تتزين وتتجمل تغير في الملابس وتُبدل , تغير في
    ترتيب أثاثا بيتها , وتلقى زوجها كل يوم بجديد , نعم لا بأس
    ان تلقى الزوجة زوجها في يوم وفي يدها وردة لطيفة , وفي اليوم
    الآخر وبين يديها ثوب له جميل , واليوم الثالث وبين يديها أكلة شهية
    يحبها , وفي اليوم الرابع مقابلة لطيفة من نوع جديد , وهاكذا
    فتُشعر زوجها بالجديد كل يوم في حياتها فيحبها , ولا تفتنه بنات
    الشوارع , فعنده في بيته الأطهر والأنظف والأتقى والأجمل
    والارق والأحسن .

    الأخت الملتزمة :



    إذا دخل زوجها جلست تحت رجليه تقول له مُرني أفعل , واطلب
    أطع , نعم فهي تعلم ان زوجها جنتها ونارها , فالأخت الملتزمة تعرف
    حق الله وحق الزوج وحق الاب وحق الأم وحق الجار وحق الناس
    وحق النفس وحق الصديقة وحق المسلمة , فتؤتى كل ذي حق حقه .

    الأخت الملتزمة :



    في سباق مع أخواتها في الله فإن استطاعت ألا يسبقها
    إلى الله أحد فلتفعل , قال تعالى : (( أولئك يسارعون في
    الخيرات وهم لها سابقو
    ن )) .. " المؤمنون : 61 "

    الأخت الملتزمة :


    رغبتها جمع الحسنات جمع الغبار قبل الدينار هناك من هوايتها
    جمع الاثاث وتغيير الاثاث ومن هوايتها تغيير لون الشقة ,
    ومن هوايتها تغيير الأحذية والشنط ومن هوايتها تغيير
    الملابس , ومن هوايتها تغير لون شعرها .

    الأخت الملتزمة :


    فهوايتها تغير الكدر والنكد عند زوجها ليصبح بيتها جنة قربة
    تتقرب بها إلى الله , هوايتها جمع الغبار قبل الدينار
    (( ما اغبرت قدما عبد في سبيل الله إلا حرم الله عليه النار )) ..
    رواه البخاري "
    المقصود بالحديث الجهاد في سبيل الله , لاشك وعموم
    اللفظ يصلح للمرأة لأن التي شكت إلى الرسول صلى الله عليه
    وسلم فقالت : الرجال يصلون كما نصلي ويصومون كما نصوم
    ويفضلوننا بالجهاد والحج والصدقة , قال : (( إن حسن تبعل
    إحداكن لزوجها يعدل ذلك كل
    ه )) فحسن التبعل أن لا تدع ذرة
    غبار على ارض بيتها , الرسول صلى الله عليه وسلم يقول :
    (( طهروا أفنيتكم ـ فناء البيت ـ فإن اليهود لا تنظف أفنيتها ))
    " صحيح الجامع " فهذا الغبار إذا كان منها في سبيل حسن تبعلها
    لزوجها فهو يعدل الجهاد .

    الأخت الملتزمة :


    يومها خير من أمسها وغدها خير من يومها تراها تتقدم
    كل يوم خطوة إلى الله (( لمن شاء منكم أن يتقدم او يتأخر ))
    .. " المدثر : 37 " فالأخت الملزمة لها عملان : عملٌ خاص ,
    وآخر عام الخاص : تربي نفسها وتعلم نفسها وتزكي نفسها ,
    والعام :تدعو أخواتها وجيرانها وأقاربها وأصدقاءها
    قال تعالى : (( وأقم الصلاة طرفي النهار وزلفا من الليل
    إن الحسنات يذهبن السيئات ذلك ذكرى للذاكرين * واصبر فإن
    الله لا يضيع أجر المحسني
    ن )) .. " هود : 114 , 115 "

    الأخت الملتزمة :

    الخير منها مأمول والشر عنها معزول صبورة في النوازل
    وقورة في الزلازل .

    الأخت الملتزمة :


    لباسها الاقتصاد , ومشيتها الاستحياء , وزينتها النظافة ,
    صوتها خفيض , وطرفها غضيض .

    الأخت الملتزمه :


    الناس منها في راحة , ونفسها منها في تعب , أعمالها أكثر
    من أوقاتها شعارها : (( فإذا فرغت فانصب * وإلى ربك فارغب ))
    " الشرح : 8,7 "

    الأخت الملتزمة :



    كالنحلة العاملة لا تأكل إلا طيباً ولا تعطي إلا طيباً , إذا حطت
    على عود لا تخدشة ولا تكسره , لها شوكة ولكن شوكتها
    على الأعداء .


    الأخت الملتزمة :


    تصل من قطعها , وتعطي من منعها , وتعفوا عن من ظلمها ,
    وتدعو لأخواتها بظهر الغيب .

    الأخت الملتزمة :


    تكون لأخواتها كالأرض الذلول تحتمل الكبير والصغير ,
    كالسحاب يظل البعيد والقريب كالمطر يسقس من يحب
    ومن لا يحب .

    الأخت الملتزمة :



    هينة لينة سمحة تعرف كيف تقول للنساء :
    " انا أحبكن في الله "
    , ليست فظة ولا غليظة ولا صخابة ولا نمامة
    ولا كذابة ولا ولأجة ؟, وإنما هي محبة لله أمة له .

    الأخت الملتزمة :



    صدرها مخموم وسرها مكتوم وعلمها معلوم وقولها
    مفهوم . حماستها للدعوة إلى الله كحماستها للطفل
    المريض لا تقر عينها إلا بسلامته ورجوعه إلى حضنها
    (( فرددناه إلى امه كي تقر عينها ولا تحزن )) ..
    " القصص : 13 "

    الأخت الملتزمة :


    إذا رأت جارتها متبرجة لا تقر عينها حتى
    تتحجب , إذا رأت شقيقتها مدمنة على الأغاني فلا تقر
    عينها حتى تُحفظ أختها القرآن , إذا رأت امها مدمنة
    التلفزيون فلا تقر عينها حتى تدمن امها تلاوة القرىن ,
    الدعوة في دمها لا تتركها أبداً مكتوب عليها
    وقف لله تعالى .

    الأخت الملتزمة :



    دليلة النساء إلى الله ملجأ الدعوة من أول لقاء لها
    مع الأخت مع أي امرأة ولو متبرجة تعلم كيف تقول
    : (( قل إني لن يجيرني من الله أحدٌ ولن أجد من
    دونه مُلتحدا * إلا بلاغاً من الله ورسالات
    ه )) ..
    " الجن : 22, 23 "
    فتستجير بالله دعوة إلى الله .

    الأخت الملتزمة :


    مع كل هذا لا ترى لنفسها على أحد حقاً ولا لها
    عليهم فضلاً , إنما الفضل لمن يفتح لها باب الأجر
    والثواب , تعتبر أنها إذا دعت امرأة فالتزمت المرأة
    لا تعتبر لها فضل على تلك المرأة , إنما تعتبر للملتزمة
    المدعوة فضل عليها , لأنها سمحت لها أن تبذر بذرة
    الخير في قلبها فحملت عنها ذنوبها وقادتها إلى الجنة .

    " تم ولله الحمد والمنة "

    * نسأل الله أن يجعلنا ممن يستمعون القول فيتبعون أحسنه *






    ,
    التعديل الأخير تم بواسطة درة الإيمان ; 01-19-2012 الساعة 09:59 PM



    قال تعالى:

    ( الذين قال لهم الناس إن الناس قد جمعوا لكم فاخشوهم فزادهم

    إيمانا وقالوا حسبنا الله ونعم الوكيل فانقلبوا بنعمة من الله وفضل

    لم يمسسهم سوء واتبعوا رضوان الله والله ذو فضل عظيم )


    أسباب دخول الجنة :

    http://ccgdi.com/forum/forumdisplay.php?f=57

    صفات الأخت الملتزمه :

    ,http://ccgdi.com/forum/showthread.php?p=97617#post97617

    سبحان الله, والحمد لله , ولا إله إلا الله , و الله أكبر , ولاحول ولاقوة إلا بالله

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    المشاركات
    1,627

    افتراضي


  10. #10
    تاريخ التسجيل
    Sep 2009
    المشاركات
    1,000

    افتراضي

    جزاكي الله خيرا أختي الكريمة على هذا الموضوع الرائع والصفات الاروع والتي نتمنى أن نتحلى بها وتتحلى بها كل الفتيات المسلمات..

    لقد تجلى الله لخلقه بكلامه ولكنهم لا يبصرون !

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •